The Demopædia Encyclopedia on Population is under heavy modernization and maintenance. Outputs could look bizarre, sorry for the temporary inconvenience

63

من Demopædia
اذهب إلى: تصفح، ابحث


Panneau travaux.png Avertissement : Cette page n'a pas encore fait l'objet d'une vérification fine. Tant que ce bandeau persistera, prière de la considérer comme temporaire.

Prière de regarder la page de discussion relative à cette page pour d'éventuels détails.

This page is still the unmodified second edition of the Multilingual Demographic Dictionary
Please suppress this warning if you modify it
العودة إلى مقدمة | مـقـدمــــة | فهرس عام
الفصل | تصـورات عـامـة (فهرس. ف1) | تـجـهـيـز الاحصــاءات الديمـغرافيـــة (فهرس. ف2) | حــالــة الســكـــان (فهرس. ف3) | الوفــاة و المــرض (فهرس. ف4) | الـزواجـيــــة (فهرس. ف5) | الخصب (فهرس. ف6) | حـركـة السـكان العـامــة التـكـاثـــر (فهرس. ف7) | التـنـقـل فـي المـكــان (فهرس. ف8) | الـديمغرافيــة الإقـتصاديــة والإجـتماعيــة (فهرس. ف9)
فقرة: 10، 11، 12، 13، 14، 15، 16، 20، 21، 22، 23، 30، 31، 32، 33، 34، 35، 40، 41، 42، 43، 50، 51، 52، 60، 61، 62، 63، 70، 71، 72، 73، 80، 81، 90، 91، 92، 93


631

يتم التعقيم 1 بالجراحة و ذلك بإستئصال الأسهر 2 و سد الأسهر 3 عند الرجال, و يربط البوق 4 و إستئصال البوق 5 و كذلك باستئصال الرحم 6 عند المرأة.

  • 1. العَقْم مصدر مُتَعَدٍّ كالتعقيم. و الفرق في المبالغة فإن التعقيم أشد من العَقْم. و قد تعقمت المرأة صارت عقيمًا.
  • 5. يقال أيضًا قطع البوق.

632

معدل المواليد 1 يحسب بنسنة عدد المواليد (601-3) المرصودة في مجتمع إلى عدد الأفراد في هذا المجتمع. فإن لم يوصف هذا المعدل كان عبارة عن معدل المواليد الأَوَّلِيُّ 2. و قد يقال عنه أيضًا معدل المواليد السنوي الأولي الفعلي 2 الذي يستخرج بقسمة العدد السنوي للمواليد الأحياء على متوسط عدد السكان في السنة. و قد يحسب معدل المواليد الكلي 3 عندما يؤخد مجموع المواليد الأحياء و الأموات. و كذلك قد يفرق في الولادات بين الشرعية و غير الشرعية فيقال معدل المواليد الشرعية 4 و معدل المواليد غير الشرعية 5. و لكن المستعمل في حالة المواليد غير الشرعية غالبًا عدد المواليد غير الشرعيين 6 لكل ألف من مجموع المواليد أحياءً و أمواتًا. و تحسب معدلات مواليد قياسية 7 أو معدلات مواليد منمطة 7 فتسلك لذلك طرائق تشبه معدلات الوفيات القياسية أو المنمطة (أنظر 403). و يعبر عن معدلات المواليد عادة على أساس ألف نسمة من السكان. و قد يتعذر الحصول على مجموع المواليد السنوي بدقة كافية فيعمد إلى حساب نسبة أطفال المرأة 8 أي نسبة الأطفال إلى النساء 8 و ذلك بأن يقسم عدد الأطفال الصغار بين سن الصفر و آخر السنة الرابعة و بين سن الخامسة و آخر التاسعة أو بين سن الصفر و آخر التاسعة, على عدد النساء اللواتي في سن الإنسال أي بين الخامسة عشرة و آخر التاسعة و الأربعون. فتكون تلك النسبة دليلا ً على مدى الخصب في ذلك المجتمع خلال السنوات الخمس الفائتة و السنوات الخمس التي سبقتها أو خلال السنوات العشر.

633

معدل الخصب 1 يطلق على كل معدل يحسب فيه عدد المواليد (601-3) المرصودة خلال مدة زمنية مسماة لدى فئة من الأفراد هي في حقبة الإنسال (620-1) إما إناثًا أو ذكورًا ثم ينسب ذلك العدد إلى متوسط عدد الأفراد تلك الفئة في تلك المدة أو إلى عدد السنين التي عاشها أولئك الأفراد طوال تلك المدة. و على وجه العموم يكون المعدل معدل خصب الإناث 2 إذا لم يقيد المعدل بوصف مغاير, و عدد السنين التي عاشتها هاتيك الإناث يدعى السنين النسوية 3. و قد يحسب معدل خصب الذكور 4 بمثل تلك الطريقة. و كل معدل من تلك المعدلات يفيد عدد المواليد في كل ألف نسمة من الإناث أو الذكور و في عمر مسمى أو في فئة أعمار مسماة و في الحالة الزواجية أو عمومًا. و إذا حسب عدد الولادات الشرعية (610-3) و نسب إلى النساء المتزوجات دعي المعدل معدل الخصب الشرعي 5. و بالمقابل قد تنسب المواليد غير الشرعيين (632-6) إلى عدد النساء غيرالمتزوجات أرامل و مطلقات وعازبات فيدعى ذلك معدل الخصب غير الشرعي 6 أو معدل النغولة 6. و إذا لم يقع التفريق في شرعية البنوة (610-1) و لا في الحالة الزواجية (515-1) دعي ذلك معدل الخصب العام 7. و أنواع معدلات الخصب هذه قد تحسب لحقبة الإنسال (620-1) كلها فيقال للمعدل معدل الخصب الإجمالي 8 أو لكل عمر من الأعمار أو فئة من الأعمار فيدعى المعدل معدل الخصب حسب السن 9 أو حسب العمر 9.

  • 2. إن عرف عدد حالات الحبل أمكن حساب معدل الحبل بالطريقة نفسها. و نقول بالعربية معدل خصب مؤنث إذا كان سورة الكسر (بسطة) تألف من البنات من المواليد, و معدل خصب مذكر إذا كان سورة الكسر (بسطة) تألف من الصبيان فقط.
  • 7. في التحليل العرضاني (103-5) قد تستبدل عبارة المواليد المخفَّضة و هو تعبير فرنسي بلفظ الخصب العام.

634

في معدل الخصب حسب مرتبة المولود 1 ينسب عدد المواليد (601-3) الذين هم من مرتبة (611-1) معينة إلى عدد النساء أو إلى عدد عقود الزواج أو إلى عدد المواليد من المرتبة السابقة لتلك المرتبة المحسوبة. و معدل مرتبة الخصب الأمومي 2 معدل تكون فيه المواليد من المرتبة مر+1 مثلا ً منسوبة إلى عدد النساء اللواتي مرتبة أمومتهن الراهنة أي قبل الوضع مر. و يحسن في هذا الشأن إستعمال إحتمال مرتبة الخصب 3 حين تكون المواليد من المرتبة مر+1 في مدة معينة و عدد النساء اللواتي أمومتهن الراهنة مر في بدء تلك المدة.

635

تجري دراسة الخصب الشرعي غالبًا في أجيال الزوجات و سنوات زواجهن و عندئد يتيسل الكلام على خصب الزواج 1, و بيانه يعتمد على معدل الخصب حسب مدة الزواج 2 و أحيانًا على معدل الخصب الشرعي حسب السن 3 أي حسب سن المرأة.

636

في دراسة خصب الفوج 1 يعطي جمع معدلات الخصب العام (633-7) حسب السن أو معدلات الخصب حسب مدة الزواج (635-2) جملة الذرية الأولية 2 للفوج, و قد يقتصر على لفظ الذرية 2, و ذلك في تواريخ زمنية مختلفة. فإن كان الزمن تاريخ ميلاد الزوجة أو تاريخ العُرْس (501-4) أو تاريخ مسح (203-4) جرى قِيلَ الذرية الحاليّة 3, و إن كان الزمن تجاوز حقبة الإنسال (620-1) للنساء قيل الذرية المكتملة 4 أو الذرية النهائية 4. و إذا جمعت الجداءات الحالة من ضرب معدلات الخصب (633-1) في إحتمالات التعمير (431-6) للنساء ( محسوبة منذ ميلادهن أو منذ سن الخامسة عشرة) أو إحتمالات دوام الزواج و ذلك كله في الجيل المدروس حصلت الذرية الصافية 5 و الذرية الحاليّة الصافية 6 و الذرية النهائية الصافية 7 حسب تاريخ الدراسة بالنسبة للفوج هل وقع قبل نهاية حقبة الإنسال أو بعدها.

  • 4. قد يطلق على الذرية المكتملة الذرية النهائية فالنهائية تقابل الحالية و المكتملة تقابل نهاية الإقتران. و لهذا يقال الذرية النهائية الصافية و لا يقال الذرية المكتملة الصافية.
  • 7. يمكن أن يقال صافي الذرية أو صافي النسل. و الوصف بالصافي هنا إشارة إلى إدخال الوفيات عند إستعمال إحتمال البقاء في الحساب.

637

التعدادات (202-1) و المسوح (203-4) تتضمن دلالات على الخصب (601-1) حين تشتمل على سؤالات عن عدد الأولاد الذين و لدوا للزوجات أو للقرناء المتزوجين (501-8) في الزواج الحالي 1 أو في المجموع. و يحسب هكذا متوسط أولاد المرأة 2, كما يحسب متوسط عدد الأولاد للقرينين المتزوجين و يدعى هذا الأخير متوسط حجم الأسرة 3. و كذلك يحسب متوسط عدد المواليد للزواج 4. و ينتبه خاصة للأسر المكتملة الذرية 5 و هي التي تجاوزت الزوجات فيها حقبة الإنسال (620-1) قبل إنحلال زواجهن. إن جملة مراتب الأمومة المكتملة 6 أو مراتب الأمومة النهائية 6 أي متوسط عدد الأطفال في أسرة مكتملة الذرية 6, لا تختلف عن الذرية المكتملة (636-4) للأمهات إلا قليلا ً. و من تصنيف الأسر المكتملة الذرية حسب حجومها يستخرج أيضًا تسلسل إحتمالات إتساع الأسر 7 كل منها كسر مخرجه (مقامه) عدد النساء اللواتي خلفن عددا من الأولاد (ع) وصورته (بسطة) عدد النساء اللواتي خلفن (ع+1) من الأولاد. هذا و تُزَوِّد المسوح الخاصة بقضايا الخصب معلومات عن رسم حياة الأسرة 8 كذلك يتهيأ بالمسوح دراسة مدى تكرار الحبل قبل الزواج 9 و فترات الولادات (612-2) في الأسرة و السن عند آخر ولادة 10 للزوجات المكتملات الذرية.

638

تاريخ الخصب يتألف من معلومات عن كل إمرأة من حيث الأحداث المهمة المتعلقة بالنسل كالزواج و الحبل و الولادة و وفيات الرضع و ما إلى ذلك مع تواريخ هذه الأحداث. مثل هذا التاريخ يتكون بالمسح من تذكر الزوجات لماضي حياتهن. فتتألف جزازات الأسرة 1 لكل قرينين متزوجين (501-8) و أولادهما (112-5). و هي تستعمل في الديمغرافية التاريخية (102-1) لإعادة بناء تاريخ الأسرة 2 على أساس وثائق الحالة المدنية (211-3). و تتضمن إضبارات التوليد 3 تسجيل حالات الحبل للزوجة و تواريخها و بدء كل حالة و هل كان الزوجان يرغبان فيها أو لا يرغبان و خاتمة الحالة و نتاجها. و قد إستفاد الباحثون منها لأغراض شتى. فهي إن خَلَتْ من الإجهاض و من إستعمال موانع الحمل تدل على الخصب الطبيعي 4 كما تدل على مدى إحتمال الحبل 5 لكل دورة طمث (622-2) و هذا هو إحتمال الحبل الطبيعي 6. و أما إذا جرى إستعمال موانع الحمل أو الإجهاض دل ذلك على إحتمال الحبل الثُمالي 7, ةتستعمل عبارة إحتمال الحبل الفعلي 8 للدلالة على إحتمال الحبل بمواليد أحياء 8, إذ لا يدخل في الحساب إلا المواليد الأحياء. و يقاس بمعدل الحبل 9 المتوسط في مدة التعرض لإحتمال الحبل (613-1) نجوع وسائل منع الحمل في أزمان إستعمالها. و يدعى هذا المعدل أيضًا دليل بورل 10.

  • 7. نسبة إلى الثمالة أي البَقِيَّة و يمكن أن يقال إحتمال الحبل الباقي.

639

عند دراسة الخصب خلال سنة أو حقبة و هي دراسة الخصب الجاري 1 تجمع معدلات الخصب حسب السن و هي التي تؤلف جداول الخصب 2 و تمثل أدلة تركيبية للخصب 3 فيؤلف مجموعها الخصب الجمعي 4 أو مجموع المواليد المخفض 4 إذا تعلق البحث بالخضب العام (633-7). و ثمة أدلة زمنية أخرى يمكن إنشاؤها مثل معدل الخصب الجمعي الشرعي 5 أي مجموع معدلات الخصب حسب مدة الزواج و معدل الخصب الجمعي المرتبي 6 أي مجموع معدلات الخصب حسب السن مصنفة ً مرتبة ً فمرتبة. أما نسبة المواليد إلى عقود الزواج 7 فهي قسمة عدد المواليد في سنة من السنوات إما إلى عقود الزواج المبرمة في تلك السنة و إما إلى متوسط مرجع لعدد عقود الزواج في السنة الحالية و بعض السنوات التي قبلها.

  • 4. في اللغة الفرنسية تستعمل عبارة المواليد المخفضة إذا كان البحث عرضانيًا أي في مجال الخصب الجاري فلا يتعلق بالجيل. هذا و لقد كان الباحثون سابقًا يستعملون معدل التكاثر أو التوالد الجاري الأولي و هو حاصل من جداء الخصب الجمعي و معدل الإناث في مجموع المواليد, و لكن صار يفضل عليه اليوم إستعمال الخصب الجمعي أي عدد المواليد المخفض ذكورًا و إناثًا.

640

حين يبيح القانون الإجهاض العمدي (604-2) يمكن إفراد إحصاءٍ للإجهاض المباح (604-4), و منه يحسب معدل الإجهاض 1 و هو عدد حوادث الإجهاض في كل ألف نسمة أو عشرة آلاف نسمة من السكان, و ذلك في مدة زمنية هي السنة في الغالب. و قد ينسب هذا العدد إلى فئة عمرية من النساء أو إلى فئة من النساء حسب مرتبة أمومتهن. كما تحسب أيضًا نسبة الإجهاض 2 و هي قسمة عدد حالات الإجهاض في حقبة زمنية على عدد المواليد الأحياء في الحقبة نفسها. ثم إن مجموع معدلات الإجهاض حسب السن دليل تركيبي يقيس عدد حالات الإجهاض للمرأة أو لكل ألف إمرأة طوال حقبة النسل, و يدعى ذلك معدل الإجهاض في حياة المرأة 3.


* * *

العودة إلى مقدمة | مـقـدمــــة | فهرس عام
الفصل | تصـورات عـامـة (فهرس. ف1) | تـجـهـيـز الاحصــاءات الديمـغرافيـــة (فهرس. ف2) | حــالــة الســكـــان (فهرس. ف3) | الوفــاة و المــرض (فهرس. ف4) | الـزواجـيــــة (فهرس. ف5) | الخصب (فهرس. ف6) | حـركـة السـكان العـامــة التـكـاثـــر (فهرس. ف7) | التـنـقـل فـي المـكــان (فهرس. ف8) | الـديمغرافيــة الإقـتصاديــة والإجـتماعيــة (فهرس. ف9)
فقرة: 10، 11، 12، 13، 14، 15، 16، 20، 21، 22، 23، 30، 31، 32، 33، 34، 35، 40، 41، 42، 43، 50، 51، 52، 60، 61، 62، 63، 70، 71، 72، 73، 80، 81، 90، 91، 92، 93